Middle East

البعد الدّوليل لّغة العربيّة-Doha News

إنَّ ضياع اللغة منذرٌ بضياع هويّة أيّة أمّة, فهيَ وتدُ هويّته مم الموحّدة, لذلك تعمدُ كلُّ أمّة إلى تعزية حضور لغتها القومية

سئلالقائدالألمانيبيسماركعنأفظعالأحداثالتيوقعتفيالقرنالثامنعشرفأجاب “إنالمستعمراتالإنجليزيةفيشمالأمريكااتخذتاللغةالإنجليزيةلغةرسمية”, فيإشارةإلىأنهكانيتمنىأنتتخذهذهالمستعمراتذاتالجالياتالألمانيةالكبيرةاللغةالألمانيةلغةرسميةبدلامنالإنجليزيةحتى يضمنولاءهالألمانيا. ذلك أنّ اللغة هي التيتميّ زاله ويّة الثقافيّة لأمّة من الأمم, وت حدّدان تماءأفرادها. ومعظمالأممتجمعبينهالغةواحدةتشكلالرابطالأقوىبينأفرادها, وينطبقذلكعلىمعظمأممالعالم, فتوصفالأمةبلغتهاوتوصفاللغةبأمتها, مثلالصينيةوالفرنسيةوالعربيةوالبرتغاليةوالروسيةوالإسبانية, وهكذا.

وبماأناللغةأداةطيعةلسائرالأمملنقلثقافاتهاوخزانلفكرهاوآدابهاوتاريخهافإنهاقدصارتموضعاعتزازكلأمة, ومنبينهاالأمةالعربيةحيثتشكلاللغةالعربيةعاملاأساسيافيتكوينأبنائهاعلىالمستوىالثقافيوالفكريوالنفسيماضياوحاضراومستقبلا. ولاقكفإن ضياع اللغة من 1 هكذاكانتاللغةالعربيةقبلالإسلام, وازدادتمتانةباعتبارهالغةمقدسة, بهانزلالقرآنالعظيمفاتسعنطاقهاونطاقالمعنيينبهاوالحريصينعليهاليتجاوزأمةواحدةإلىكلالأممالتياعتنقتالإسلامدينافأصبحتاللغةالعربيةلديهالغةعبادة, وكتابهاالمقدسلايتيسرفهمهحقالفهمإلامن خلالفهماللغةالعربية. وربماكان ذلكمن الجوان بالتيتت فرد به الللغة العربية ولات ضار عهافيذل كلغاتك ثيرة.

ويشهدالتاريخعلىانتشاراللغةالعربيةمعالفتحالإسلامي, وأشيربصورةخاصةإلىالمكانةالتيكانتللغةالعربيةعندماكانالعربفيأوجازدهارهمفيالأندلس, حيثانتشرتالجامعاتوالأدبوالفنوالموسيقىوالمعمارالعربيالمميزبينماكانتأوروباآنذاكتئنتحتوطأةالعصورالوسطىوتعانيالانحطاطوسيطرةالكنيسة. وكانرج الحكاموالن خبةير سلون أبناءه مللت علمفي الجامعات العربية باللغة العربية في الأن وكان العلماءكاب نر قدوال خوار زميوغيره ممعروفين فيأوروباو أرسوركائزنه ضتها. ثمانتكستالأموروسقطتالأندلسوبدأعصرالاستعمارالغربيللدولالعربيةومعهتراجعتاللغةالعربية, فضعفهاوقوتهامرتبطانارتباطاوثيقابضعفأمتهاوقوتها, فهيبقوتهاتقوى, وبضعفهاتضعف.

وانقلبالأمرمعانقلابعلاقةالغالببالمغلوب, وصارالعربيشعرونبضرورةتعلملغةالغالبوحلتالتكنولوجياوسيطرالغرباقتصادياوسياسياعلىالعالمالعربي, وأصبحالكثيرمنالعربيدرسوناللغةالإنجليزيةلأبنائهمكمتطلبمنمتطلباتالتوظيفوالتعاملمعالتكنولوجيا. وفيالدولالعربيةذاتالكثافةالسكانيةالمتوسطةأوالمرتفعةكالسعوديةأومصرأوالعراقأوسورياوغيرها, استطاعالعربالصمودنسبياأمامتحدياتاللغة, لكنالوضعيختلففيالدولالمنخفضةالكثافةالسكانيةكقطروالإماراتوالكويتالتيقدلاتتجاوزنسبةمواطنيها 20 بالمائةمنالعددالإجماليللسكان, بينماينتميالباقونإلىدولمختلفةحولالعالم. لذلكت عالت الأتواتت حُ ذّرمن الأخיار المُحدّقة باللغة العربية.

ونحنفيقطرنحرصكلالحرصعلىانتمائناالعربيوارتباطنابهذهاللغةالتيتمثلماضيناوحاضرناومستقبلنا, ونشعركدولةوكمواطنينبالخطرالذيتتعرضلههذهاللغةالعظيمة, وندركأنعلينامسؤوليةتجاهانتمائناوتاريخنالنتقيالمخاطرالتيتواجههااللغةالعربية, وخاصةمعانتشارالجامعاتوالمدارسالأجنبيةالتي اقتضتهامسيرةالتنميةوالتفاعلمعالتطورالعلميوالاقتصاديوالسياسيالذيلايمكنتجاهله.

|

و القان

| وقددُ عيتل لاقتراك في الجلسة العامة المخقتة له ذاال موضوع. وبينتبشكلقاطعأناللغةالعربيةتشكل “أمنناالثقافي”, وتجاوبالجميعمعهذاالطرحووجدصدىكبيرالدىالرأيالعامفيوسائلالإعلامالتقليديةوالرقمية, ولايزالالأمرمحلحوارونقاش.

إناللغةالعربيةبالنسبةلناليستأداةتواصلفحسب, بلهيهويتناوهيماضيناالذييختزنتراثناوتاريخأجدادنا, وهيلغةعقيدتناالتيلاتكتملعبادتنادونها, وهيمستقبلناالتيبدونهانفقدمايميزناومايربطنابماضينا, وهيحاضرناالذيبدونهلانوصفبأمة.

ومنالبداهةالقولأناللغةالعربيةقدأثرتوتأثرتباللغاتالأخرى, بلإنتأثيرهاكانأكبرفيلغاتعديدةفيالعالم, إذتكتبلغاتعدةبحروفعربيةوتحتويعلىعددلايحصىمنالمفرداتالعربيةكالأرديةوالفارسيةوالسواحلية, وهناكلغاتأخرىتتضمنآلافالمفرداتوالتراكيبالعربيةكالإسبانية والبرتغاليةوالمالطية, كماتأثرتبهااللغاتالهندو-أوروبيةالأخرىولكنبنطاقمحدود.

لذافت أثير اللغة و الثقافة العربية قدانت قلإلى لغاتوثقافات عدة فيال عالم. والدعوةإلىالمحافظةعلىاللغةالعربيةلاتعنيبأيحالعدمتعلماللغاتالأخرى, فبالإضافةإلىأنتعلمهذهاللغاتصارضرورةتقتضيهاالتطوراتالعلميةوالاقتصاديةوتحولالعالمإلىقريةكونية, فإناللغاتفينهايةالمطافكائنحيتتفاعلوتتداخلوتؤثرفيبعضهابعضا. هكذاكان الأمر عبر التاريخ, و هكذاي جبأنيستمر.

إنالقلقالذيينتابناعلىلغتناالعربيةوالخوفالذييعترينامنتأثيراللغاتالأجنبيةعليها, وبالذاتالإنجليزية, ليسقلقامقصوراعلينا, بلإنالفرنسيينوالألمانوالإسبانوغيرهمينتابهمالقلقذاته, ويتخذونمنالإجراءاتمايحافظونبهعلىلغاتهمالوطنيةمنالضعفأوالضياع.

ومنذعام 1973 أصبحتاللغةالعربيةمنلغاتالأممالمتحدةالرسمية, إلىجانبالإنجليزيةوالفرنسيةوالروسيةوالإسبانيةوالصينية, الأمرالذيأكدعالميتهاوقوتها, ويستوجبالمحافظةعليهاوإدراكأهميتها. وبالنسبةللجالياتالعربيةالتيتعيشفيالخارجوتتعرضلغةأسرهاللضياع, عليهاأنتدرككلهذهالأبعادللغةالعربيةوتحرصعلىتعليمهذهاللغةالعظيمةلأطفالهالأنهاتمثلالتزامهمبماضيهمومستقبلهم.

الدكتور حمد بن عبد العزيز الكوّاري و زير الدولة ورئيس library قיر patriotism.


تابع “دوحة نيوز” عبرمن تاتهاعلى تويتر, انستغرام, فيس بوك وو يوتيوب



https://www.dohanews.co/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B9%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%91%D9%88%D9%84%D9%8A-%D9%84%D9%84%D9%91%D8%BA%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D9%91%D8%A9/?utm_source=rss&utm_medium=rss&utm_campaign=%25d8%25a7%25d9%2584%25d8%25a8%25d8%25b9%25d8%25af-%25d8%25a7%25d9%2584%25d8%25af%25d9%2591%25d9%2588%25d9%2584%25d9%258a-%25d9%2584%25d9%2584%25d9%2591%25d8%25ba%25d8%25a9-%25d8%25a7%25d9%2584%25d8%25b9%25d8%25b1%25d8%25a8%25d9%258a%25d9%2591%25d8%25a9 البعد الدّوليل لّغة العربيّة-Doha News

Back to top button